10 أطعمة يجب تجنبها للوقاية من مرض السكري والسرطان والوفاة المبكرة

  • Post author:
  • Post published:أبريل 22, 2024
  • Post category:صحة
  • Reading time:2 mins read
You are currently viewing 10 أطعمة يجب تجنبها للوقاية من مرض السكري والسرطان والوفاة المبكرة

يلعب الحفاظ على نظام غذائي صحي دورًا حاسمًا في الوقاية من الأمراض المزمنة مثل السكري والسرطان وأمراض القلب. في حين أن هناك العديد من الأطعمة المغذية التي تعزز الصحة وطول العمر، هناك أيضًا بعض الأطعمة التي يجب تناولها باعتدال أو تجنبها تمامًا لتقليل مخاطر هذه الحالات. في هذه المقالة، سنستكشف 10 أطعمة يجب عليك تجنبها أو الحد منها لحماية صحتك وتقليل خطر الإصابة بمرض السكري والسرطان والوفاة المبكرة.

1. اللحوم المصنعة:

اللحوم المصنعة مثل لحم الخنزير المقدد والسجق والهوت دوج واللحوم الباردة تحتوي على نسبة عالية من الدهون غير الصحية والصوديوم والمواد الحافظة. تم ربط الاستهلاك المنتظم للحوم المصنعة بزيادة خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم وأمراض القلب والسكري من النوع الثاني. بدلاً من اللحوم المصنعة، اختر مصادر البروتين الخالية من الدهون مثل الدواجن والأسماك والفاصوليا والبقوليات.

2. المشروبات السكرية:

المشروبات السكرية مثل الصودا وعصائر الفاكهة ومشروبات الطاقة والشاي المحلى مليئة بالسكريات المضافة والسعرات الحرارية الفارغة. يمكن أن يؤدي استهلاك هذه المشروبات بانتظام إلى زيادة الوزن ومقاومة الأنسولين وزيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. بدلًا من ذلك، اختر الماء أو الشاي غير المحلى أو الماء الفوار المنكه بالفواكه الطازجة كبدائل صحية.

3. الأطعمة المقلية:

غالبًا ما تحتوي الأطعمة المقلية مثل البطاطس المقلية والدجاج المقلي وحلقات البصل على نسبة عالية من الدهون غير الصحية والسعرات الحرارية. الاستهلاك المنتظم للأطعمة المقلية يمكن أن يساهم في السمنة وأمراض القلب والالتهابات في الجسم. بدلًا من القلي، حاول خبز الأطعمة أو شويها أو طهيها على البخار أو تحميصها لتقليل كمية الدهون والسعرات الحرارية المضافة.

4. الحبوب المكررة :

يتم تجريد الحبوب المكررة مثل الخبز الأبيض والأرز الأبيض والمعكرونة والمخبوزات من الألياف والمواد المغذية أثناء المعالجة، مما يترك وراءه سعرات حرارية فارغة. يمكن أن يؤدي استهلاك الكثير من الحبوب المكررة إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم وزيادة الوزن وزيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. بدلاً من ذلك، اختر الحبوب الكاملة مثل الأرز البني والكينوا والشوفان وخبز القمح الكامل، والتي تحتوي على نسبة أعلى من الألياف والمواد المغذية.

5. الوجبات الخفيفة والحلويات السكرية:

الوجبات الخفيفة والحلويات السكرية مثل الحلوى والكعك والكعك والمعجنات تحتوي على نسبة عالية من السكريات المضافة وقليلة العناصر الغذائية. تناول الكثير من السكر يمكن أن يساهم في زيادة الوزن ومقاومة الأنسولين والالتهابات في الجسم، مما يزيد من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السكري والسرطان. بدلًا من ذلك، أشبع شهيتك للحلويات بالفواكه الطازجة أو الزبادي أو الحلويات محلية الصنع المحلاة بالمحليات الطبيعية مثل العسل أو شراب القيقب.

6. الأطعمة المصنعة:

غالبًا ما تحتوي الأطعمة المصنعة مثل الوجبات المجمدة والوجبات الخفيفة المعبأة والأطعمة الجاهزة على نسبة عالية من الدهون غير الصحية والصوديوم والمواد المضافة. تم ربط الاستهلاك المنتظم للأطعمة المصنعة بزيادة الوزن وأمراض القلب والسكري من النوع الثاني. بدلًا من ذلك، ركز على الأطعمة الكاملة ذات الحد الأدنى من المعالجة مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون والدهون الصحية.

7. المُحليات الصناعية:

توجد المحليات الصناعية مثل الأسبارتام والسكرالوز والسكارين بشكل شائع في المشروبات الغازية الخاصة بالحمية والوجبات الخفيفة الخالية من السكر والحلويات منخفضة السعرات الحرارية. في حين أنها توفر حلاوة بدون سعرات حرارية، تشير بعض الدراسات إلى أن المحليات الصناعية قد تعطل عملية التمثيل الغذائي، وتغير بكتيريا الأمعاء، وتزيد الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة الحلوة، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن ومشاكل في التمثيل الغذائي. بدلًا من المحليات الصناعية، استخدم المحليات الطبيعية مثل ستيفيا أو فاكهة الراهب باعتدال.

8. الأطعمة عالية الصوديوم:

من المعروف أن الأطعمة عالية الصوديوم مثل الحساء المعلب واللحوم المصنعة والوجبات الخفيفة المالحة والوجبات السريعة تساهم في ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكتة الدماغية. يمكن أن يؤدي تناول الصوديوم الزائد أيضًا إلى زيادة خطر تلف الكلى وهشاشة العظام. لتقليل تناول الصوديوم، اختر الأطعمة الطازجة أو المعالجة بالحد الأدنى، وقم بالطهي في المنزل باستخدام الأعشاب والتوابل لإضافة النكهة، واقرأ الملصقات الغذائية بعناية لتحديد مصادر الصوديوم المخفية.

9. الكحول:

تم ربط الاستهلاك المفرط للكحول بزيادة خطر الإصابة بأمراض الكبد وأمراض القلب والسرطان والوفاة المبكرة. في حين أن الاستهلاك المعتدل للكحول قد يكون له بعض الفوائد الصحية، فإن شرب الكثير منه يمكن أن يؤثر سلبًا على الصحة العامة والرفاهية. لتقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، يجب الحد من تناول الكحول بما لا يزيد عن مشروب واحد يوميًا للنساء ومشروبين يوميًا للرجال.

10. الدهون المتحولة:

الدهون المتحولة هي دهون منتجة صناعيًا توجد في الأطعمة المصنعة والسمن والمخبوزات. فهي ترفع مستويات الكولسترول السيئ، وتخفض مستويات الكولسترول الجيد، وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري من النوع الثاني. لتجنب الدهون المتحولة، اقرأ الملصقات الغذائية بعناية واختر الأطعمة الخالية من الزيوت المهدرجة والدهون المتحولة.

 

في الختام، يعد اتخاذ خيارات مستنيرة بشأن الأطعمة التي نستهلكها أمرًا ضروريًا للحفاظ على الصحة المثالية وتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السكري والسرطان والوفاة المبكرة. من خلال تجنب أو الحد من استهلاك اللحوم المصنعة، والمشروبات السكرية، والأطعمة المقلية، والحبوب المكررة، والوجبات الخفيفة السكرية، والأطعمة المصنعة، والمحليات الاصطناعية، والأطعمة عالية الصوديوم، والكحول، والدهون المتحولة، يمكننا دعم صحتنا ورفاهنا لسنوات. ليأتي. تذكر إعطاء الأولوية للأطعمة الكاملة الغنية بالعناصر الغذائية واعتماد نظام غذائي متوازن غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون والدهون الصحية للحصول على صحة مثالية وطول العمر.

تذكر أن اتباع نظام غذائي متوازن غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون ضروري للصحة العامة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يساعد الحفاظ على نمط حياة صحي في الوقاية من مرض السكري وحتى عكسه في بعض الحالات. إذا كانت لديك مخاوف غذائية محددة، فاستشر اختصاصي تغذية أو أخصائي رعاية صحية مسجل للحصول على مشورة شخصية.

مصادر:

  1. Managing Prediabetes: 10 Foods to Avoid

  2. Simple Steps to Preventing Diabetes

  3. Healthy lifestyle can prevent diabetes (and even reverse it)

Visited 2٬310 times, 1 visit(s) today