ما هي فوائد التمر

You are currently viewing ما هي فوائد التمر

ما هي فوائد التمر، يعد تناول التمر على الريق عند الإفطار في رمضان سنة نبوية يتبعها المسلمون حول العالم، يحتوي تمر النخيل على السكر بصورة أساسية لكنه النوع الطبيعي مهما أكثرت من تناوله لا يحمل أي أضرار، على العكس تماما فإن تناوله له الكثير من الفوائد التي بسببها ستجعله أساس غذائك حتى بعد رمضان، ماهي فوائد التمر؟ دعونا نتعرف إليها.

تمر النخيل

التمر هو ثمار شجرة النخيل الشاهقة المنتشرة في الوطن العربي، يحصد في فصل الصيف وتكون ذات شكل بيضاوي، اعتمد عليه العرب قديما في حياتهم اليومية وما زالوا كمصدر غذائي أساسي. يحتوي التمر لكل 100 غرام منه على:

  • 75.03 غرام من الكربوهيدرات.
  • 63.35 غرام من السكريات.
  • 20.53 من الماء.
  • 2.5 غرام من البروتين.
  • 8 غرام ألياف.

وللتمر مكان عظيمة في الإسلام حيث وصّى الرسول بتناوله ونصح به، فقد قال عليه الصلاة والسلام: «من تصبح بسبع تمرات عجوة لا يصيبه في هذا اليوم سُمّ ولا سِحر» [صحيح البخاري]. ووصى أيضًا بتناوله على الريق فقد قال «إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فإنه بركة فإن لم يجد فالماء فإنه طهور» [رواه أبو داود والترمذي].

ما هي فوائد التمر

التمر هو أحد أحلى الحلويات الطبيعية، فمستويات السكر المرتفعة فيه تجعلك تتساءل “هل التمر مفيد للصحة؟”. تمر النخيل حلو الطعم بالطبع لكن كفاكهة طبيعية، وهو يوفر أيضا مواد غذائية كثيرة مفيدة. [1]

كربوهيدرات

  • حبة تمر واحد فيها تقريبا 6 غرام من الكربوهيدرات، تأتي غالبيتها من السكر.
  • وسبب الطعم شديد الحلاوة فيه يعود إلى نسبة الفراكتوز العالية، وهو أحلى من الجلوكوز بمرتين.
  • يحتوي على نسبة منخفضة من الألياف ما يعادل نصف غرام، تقل الألياف وتزداد نسبة السكر كلما ازداد نضج الثمرة.

البروتين والدهون

  • التمر يوفر نسبة ضئيلة من البروتين مقارنة بمصادر البروتين الأخرى، مثل اللحوم والبذور والمكسرات.
  • كما لا يعد مصدرا للدهون، فهو يحتوي 0 غرام منه.

الفيتامينات والمعادن

  • مصدر غني وجيّد بالبوتاسيوم، ماغنيسيوم والحديد.
  • كما يوفر فيتامينات B الستة الأساسية، من ضمنها حمض الفوليك.
  • يحتوي أيضًا على تركيز عالي من البوليفينول (polyphenols)، وهو نوع من المضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا من الضرر.

سعرات حرارية

  • حبة تمر واحدة (8 غرام) تعطي 23 سعرة حرارية.
  • أغلب هذه السعرات تأتي من الكربوهيدرات.
  • تمر المجهول ذو الحبة الكبيرة (Medjool dates) بوزن 24 غرام يعطي 66.5 سعرة حرارية.

يدعم صحة القلب

  • بسبب احتواءه على البوتاسيوم العنصر الأساسي لصحة القلب، فإن التمر ذو أهمية للحفاظ على صحة القلب.
  • يقلل من ضغط الدَّم المرتفع، ويبقيه في معدلاته الطبيعية.

يقوي العظام

  • يحتوي على الماغنيسيوم أحد العناصر شديدة الأهمية في تكوين وتقوية العظام.
  • كما يحتوي على الحديد، فيساعد النخاع العظمي على إنتاج خلايا الدَّم الحمراء.
  • بذلك يحمي التمر من خطر الإصابة بهشاشة العظام وأمراض فقر الدَّم.
  • تناول المصادر الغذائية كالماغنيسيوم والحديد من التمر لا من المغذيات المصنعة، يحمي من خطر الإصابة بالتسمم وأكثر فائدة.

فوائد التمر على الصحة

يسهل مضغ التمر والاستمتاع بطعمه الحلو داخل الفم، لذلك يحب الكثير من الناس تناوله وإضافته إلى غذائهم، وأيضًا بسبب فوائده الصحية الكثيرة التي تقدمها حباته الصغيرة، [2] من هذه الفوائد:

  • التمر غني بالألياف، ما يجعله مفيد للتخلص من الإمساك والتحكم بمستويات السكر في الجسم.
  • التمر له فوائد صحية مثبتة في تقليل خطر الإصابة أو إبطاء تقدم مرض الزهايمر، وتحسين عمل الذاكرة وتقويتها. [3]

فيه العديد من مضادات الأكسدة التي تمنع تطور بعض الأمراض الخطيرة كأمراض القلب والسرطانات.

  • تسهيل عملية الولادة الطبيعية وتقليل فترة المخاض وتسهيلها، وذلك بالإكثار من تناوله في أسابيع الحمل الأخيرة.
  • التمر غني بالسكر الطبيعي والكربوهيدرات، ما يجعله بديل مثالي للسكر الأبيض الصناعي الضار بالجسم.
  • تناول التمر بصورة منتظمة يوضح تأثير مفيد على ثلاثي الجليسرين، وليس له أي أثر ضار على مستويات الجلوكوز والدهون الثلاثية، فهو يعد من الغذاء الصحي.[4]
  • يحتوي التمر على الجلوكان بنسبة عالية، الذي يؤدي دورا فعالا في مقاتلة الأورام ومنع نشاطها، ما يعني أن تناول التمر يحمي من الإصابة بالأورام ومنع انتشارها. [5]

أخطار يجب أخذها بعين الاعتبار

  • مقارنة بباقي العناصر الغذائية التي يوفرها التمر، فإن نسبة السكر فيه هي الأعلى، لذلك مرضى السكري أو من يرغب بتنظيم مستوى السكر لديه يجب أن يضع الكمية التي يتناولها في الاعتبار.
  • تناول التمر بصورة معتدلة لا يرفع من مستوى السكر، حتى لو كان مريضًا بالسكري.
  • لكن يجب تناوله بانتظام وعدم الإسراف، لتجنب خطر ارتفاع السكر في الدم ومضاعفاته. [6]
  • الإصابة بالحساسية بعد تناول التمر أمر نادر، وقد لا تتعدى أعراضه أكثر من الحكة والتهاب محيط الفم.
  • الكبريتيت المضاف إلى التمر لتجفيفه، هو السبب الغالب في ردة الفعل التحسسية لا التمر ذات نفسه.

كيف تتناول التمر

اللذيذ في التمر أنه يؤكل في كل حالاته طازج أو مجفف، مثل الزبيب يمكن أن يضاف إلى مختلف الأطباق الحلوة أو حتى المالحة، بعض الأمثلة عن كيف تضيف التمر إلى أطباقك ليصبح جزءا أساسيا من غذائك:

  • يمكنك أن تحشوه ببعض المكسرات، كاللوز أو الجوز وحتى كريمة الجبن لتتناوله كوجبة خفيفة.
  • قطعه إلى شرائح وأضفه إلى السلطة أيا كانت، إضافة ستدمنها.
  • ضعه في خلاط الطعام مع عصير الموز للحصول على حلاوة طبيعية وزيادة الفائدة الغذائية.
  • افرم التمر مع المكسرات كالجوز ورقائق جوز الهند أو البندق، واصنع من الخليط كور الطاقة دون خبزها ودون إضافة أي مكونات أخرى.

التمر غذاء مهم وغني ومناسب جدا لإضافته إلى غذائك، عند تناوله بانتظام يمد الجسم بعناصر غذائية مهمة وضرورية تغني عن تناول المكملات الغذائية، يمكن تناوله بطرق مختلفة ومرضية كمكون إضافي للوجبة أو كوجبة خفيفة بين الوجبات.

المراجع

  1.  .↑ verywellfit.com-dates-nutrition-facts-calories-and-their-health– By Barbie Cervoni MS, RD, CDCES, CDN Updated on October 31, 2022 Medically reviewed by Mia Syn, MS, RDN
  2. healthline.com-nutrition-benefits-of-dates-Medically reviewed by Amy Richter, RD, Nutrition — By Brianna Elliott, RD — Updated on Oct 13, 2022-8 Proven Health Benefits of Dates
  3. ncbi.nlm.nih.gov-pmc-articles-Selvaraju Subash,1,2 Musthafa Mohamed Essa,1,2 Nady Braidy,3 Kathyia Awlad-Thani,1,2 Ragini Vaishnav,2,4 Samir Al-Adawi,2,4 Abdullah Al-Asmi,2,5 and Gilles J Guillemin6
  4. pubs.acs.org-doi-a-Wasseem Rock§∥, Mira Rosenblat∥, Hamutal Borochov-Neori#∥, Nina Volkova, Sylvie Judeinstein#, Mazen Elias§, and Michael Aviram*-J. Agric. Food Chem. 2009, 57, 17, 8010
  5. medicalnewstoday.com-articles-risks-and-considerations-Risks and considerations
  6. sciencedirect.com-science-article-Omar Ishurd a, John F. Kennedy b c
Visited 1 times, 1 visit(s) today