اعراض الاكتئاب

  • Post author:
  • Post published:مارس 9, 2023
  • Post category:صحة
  • Reading time:7 mins read
You are currently viewing اعراض الاكتئاب

 اعراض الاكتئاب، تنتشر في الزمن الحالي بين الأجيال الشابة والقادمة الأمراض النفسية كالقلق والاكتئاب، بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية وانتشار الأمراض المعدية بين الناس، فيصاب الكثير من الشباب بالاكتئاب وتظهر عليه الأعراض ما يعقه عن حياته اليومية وأداء وظائفه، وتفقده الرغبة في ملاحقة أحلامه وطموحاته، فما هي اعراض الاكتئاب؟ وما هي أسبابه وأنواع؟ وكيف يمكن علاجه؟ 

مرض الاكتئاب

الاكتئاب (Depression) هو اضطراب في المِزَاج مع مجموعة من الأعراض تضمن الحزن الشديد أو فقد الشغف والاهتمام بأمور الحياة. [1]

  • أكثرنا يشعر بالحزن، بالوحدة أو الاكتئاب في بعض الأحيان.
  • وهي ردة فعل طبيعية للخسارة، لصِعاب الحياة أو المشكلات الكثيرة التي نواجهها.
  • لكن في حال الحزن الشديد الذي يتضمن الشعور بالعجز، اليأس وقلة القيمة المستمر لأيام وأسابيع.
  • يكون الأمر أكبر من شعور الحزن وحده، وقد يعني ذلك وجود الاكتئاب المرضي.
  • طبيب الأسرة الذي اعتدت زيارته يمكن أن يكون محطة الزيارة الأولى، الذي يمكنه تشخيص حالتك النفسية ومحاولة علاج الأعراض.
  • في حال عدم الاهتمام بعلاج أعراض الاكتئاب، فإن الأمر قد يتطور وتزداد الأعراض خطورة.
  • في أسوء الأحوال يمكن أن يصل إلى إيذاء الشخص لنفسه ومحاولته لإنهاء حياته.
  • معرفة أعراض الاكتئاب هو المفتاح الأول للعلاج.
  • ما يجعل الاكتئاب مرضًا خطيرا أن أكثر من نصف الأشخاص المصابين به، لا يعلمون أنهم مصابون به.

اعراض الاكتئاب

الأعراض التي تظهر مع الاكتئاب معقدة ومختلفة بصورة كبيرة بين المرضى، تستمر الأعراض لأسابع وشهور وهي سيئة للحد الذي يعوق أداء وظيفتك وحياتك الاجتماعية.

هناك الكثير من اعراض الاكتئاب، ومن النادر جدًا أن تظهر جميعها في ذات المريض، وهي تنقسم إلى أعراض نفسية، جسدية واجتماعية. [2]

الاكتئاب النفسي

الأعراض النفسية للاكتئاب تتضمن:

  • المزاج المتدني والحزين المستمر دون انقطاع.
  • الشعور باليأس والعجز.
  • انعدام الثقة بالنفس.
  • الرغبة بالبكاء.
  • الاحساس بالذنب وتأنيب الضمير المستمر.
  • الشعور بالضيق من الآخرين، وعدم تحمل الوجود مع الغير.
  • انعدام الدافع لأداء الأعمال، وفقد الاهتمام بالكثير من الأمور.
  • مواجهة صعوبة في اتخاذ القرارات.
  • عدم الاستمتاع بأي من أمور الحياة، وفقد المتعة التامة.
  • الشعور بالتوتر والقلق المستمر.
  • التفكير بأفكار انتحارية، أو الرغبة بأذية النفس.

علامات الاكتئاب الجسدية

أعراض الاكتئاب التي تظهر على جسد المريض تتضمن التالي:

  • التحرك والتكلم ببطء أكثر من الطبيعي.
  • تغير في الشهية أو الوزن (غالبا قلة تناول الطعام، لكن أحيانا زيادة تناول الطعام).
  • الامساك.
  • الشهور بآلام وأوجاع غير مبررة ومفسرة.
  • قلة النشاط الجسدي.
  • قلة الاهتمام بالعلاقات الجنسية.
  • تغيرات في الدورة الشهرية لدى النساء.
  • اضطراب في النوم، مثل صعوبة النوم في الليل، أو الاستيقاظ المبكر جدا.

الأعراض الاجتماعية

يشعر مريض الاكتئاب ببعض الأعراض التي تعزله عن المجتمع، مثل:

  • تجنب التواصل مع الأصدقاء.
  • تقليل المشاركة في النشاطات لاجتماعية.
  • إهمال الاهتمامات والهوايات.
  • مواجهة صعوبة في التعامل مع العائلة في المنزل، أو زملاء العمل.

الاكتئاب في الأطفال

  • اكتئاب الأطفال يختلف عن الشعور الطبيعي بالحزن والمشاعر المختلفة كل يوم.
  • إن كان الطفل حزينًا، فذلك لا يعني أنه مريض بالاكتئاب.
  • لكن إن استمر الحزن لأيام متواصلة، يجب استشارة الطبيب النفسي.
  • سيكون من الملاحظ على الطفل التصرف بتصرفات غير طبيعية وعدوانية مع الآخرين.
  • والانعزال عن الآخرين وعدم الرغبة بالمشاركة في النشاطات المدرسية مع الأصدقاء، من أهم العلامات على اكتئاب الطفل.

سن المراهقة

  • الكثير من المراهقين يمرون بفترات تقلبات مزاج صعبة وحادة.
  • لكن إن لوحظ أن نوبات الحزن والمزاج المتقلب استمر لأكثر من أسبوعين، مع وجود أعراض أخرى للاكتئاب قد تكون هناك مشكلة.
  • سيظهر عليهم الانسحاب من تجمعات الأصدقاء والعائلة، وتدني مستواهم الدراسي.
  • أو تسكعهم مع الأصدقاء السيئين، وتناولهم للكحول والمخدرات

أسباب الإصابة بالاكتئاب

على الرغم من الدراسات العدة التي درست الاكتئاب لمعرفة أسبابه، إلا أنه إلى الآن لم يعرف السبب الحقيقي له، لكن البحوث العدة تحدث عن أسباب محتملة قد تسبب الاكتئاب أو تؤدي إلى تطوره، منها التالي: [3]

  • كيميائية الدماغ: اختلال في عمل الناقلات العصبية التي تتضمن السيروتونين والدوبامين، قد تساهم في تطور مرض الاكتئاب.
  • الجينات والوراثة: إن كان أحد أقارب الدرجة الأولى (الوالدين أو الأشقاء) مصابين بالاكتئاب، فإنه يرفع نسبة خطر الإصابة أكثر بثلاث مرات من الآخرين.
  • أحداث الحياة المجهدة: التعرض لمواقف صعبة، كموت أحد الأحباء، صدمة نفسية، انفصال عطفي، العزلة وقلة الدعم النفسي.
  • الأمراض الجسدية والمزمنة: الإصابة بأمراض خطيرة ومزمنة وتلقي العلاج لها لفترات طويلة، قد تؤدي إلى تطور مرض الاكتئاب.
  • تناول الأدوية: بعض الأدوية يمكن أن تسبب الاكتئاب كأثر جانبي، كما أن إدمان شرب الكحول قد يسببه أو يزيده سوء.

أمراض تسبب الاكتئاب

بعض من الأمراض، مثل المذكورة في الأسفل، قد تتضمن الاكتئاب كعرض لها، لذلك من المهم الحصول على تشخيص صحيح للحصول على العلاج الصحيح، من هذه الأمراض:

  • اضطرابات أحادية وثنائية القطب (Bipolar I and II disorders): تشمل تقلبات مزاجية تتراوح بين نطاق عالي جدا كالهوس (mania) أو منخفض جدا كالاكتئاب (depression).
  • اضطرابات المِزَاج الدورية (Cyclothymic disorder): مرض يضمن تقلبات مزاجية عالية ومنخفضة، لكن بدرجة أقل حدّة من اضطراب أحادي وثنائي القطب.
  • عدم انتظام المِزَاج (Disruptive mood dysregulation disorder): مرض مزاجي في الأطفال يضمن هيجان مستمر وشديد، مع نوبات غضب وانفجارات.
  • الاكتئاب المستمر (Persistent depressive disorder): هو اضطراب أقل حدة من الاكتئاب لكنه يستمر لمدة أطول، على الرغم من أنه لا يعيق عن الأنشطة اليومية، فإنه قد لا يجعل المريض يعمل بذات الكفاءة.
  • اضطرابات قبل الدورة الشهرية (Premenstrual dysphoric disorder): يضمن أعراض الاكتئاب التي تظهر لدى النساء قبل موعد الدورة الشهرية بسبب التغيرات الهرمونية، ويذهب عادة بعد أيام من بدأ الدورة أو انتهائها.
  • الاضطرابات الأخرى: ويضمن ذلك الاكتئاب الناتج عن تناول العقاقير والمخدرات، أو بعض الأدوية الموصوفة وغير الموصوفة.

أنواع الاكتئاب

الأعراض التي يسببها الاكتئاب كثيرة ويختلف ظهورها بين المصابين به، من أجل تحديد نوع الاكتئاب يجب على الطبيب أن يضيف سمات محددة، ما يعني تشخيص المريض بالاكتئاب بسمات محددة، مثل: [4]

  • الاكتئاب القلقي (Anxious distress): الاكتئاب مع القلق المبالغ فيه من بعض الأمور.
  • الميزات المختلطة (Mixed features): الاكتئاب الحاد والهوس الشديد، وهو ما يضمنه الثقة المبالغ بها في النفس، التكلم بكثرة وزيادة النشاط.
  • السمات الحزينة (Melancholic features): الاكتئاب الشديد مع عدم الاستجابة لأمور كانت تجلب السعادة والفرح لنفس المريض.
  • الاكتئاب غير النمطي (Atypical features): يضمن القدرة على الاستمتاع بالأحداث السعيدة بصورة مؤقتة فقط، زيادة في الشهية والرغبة الشديدة بالنوم.
  • السمات الذهانية (Psychotic features): اكتئاب مصاحب للهلوسة والأوهام، التي يمكن أن تضمن أحداث سلبية.
  • الاكتئاب الجامد (Catatonia): يتضمن الأنشطة الحركية، إما شديدة وغير متحكمة وبدون هدف، أو ثابتة وجامدة وغير مرنة.
  • المصاحب للحمل (Peripartum onset): الاكتئاب الذي يحدث خلال الحمل، أو بعد الولادة ويستمر إما لأسابيع وإما لأشهر.
  • الاكتئاب الموسمي (Seasonal pattern): الذي يتعلق بتغير المواسم، خاصة في الخريف والشتاء بسبب قلة التعرض للشمس.

درجات الاكتئاب

غالبًا ما يبدأ الاكتئاب بصورة تدريجية، لهذا السبب يكون من الصعب ملاحظة وجود أمر خاطئ. أغلب الأشخاص يحاولون التغلب على مشاعر الاكتئاب دون إدراك لحالتهم الصحية، وغالبًا ما يلاحظ الأعراض أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء. يصف الأطباء الاكتئاب بحدته كالتالي:

  • طفيف: له تأثير خفيف على الحياة اليومية.
  • متوسط: له تأثير كبير على الحياة اليومية.
  • الاكتئاب الحاد: يجعل ممارسة الحياة اليومية أمرًا صعبًا ومرهقا، والقليل ممن يعاني الاكتئاب الحاد تظهر لديه أعراض ذهانية.

الفرق بين الاكتئاب والحزن

ربما من الصعب معرفة الفرق بين الحزن والاكتئاب بسبب الشبه بين خصائصهم، لكن هناك فرق مهم بين الإثنين:

  • الحزن: استجابة طبيعية تمامًا لحدثٍ ما.
  • الاكتئاب: مرض غير طبيعي يشعر المريض بالحزن على الدوام.
  • الأشخاص الحزانى، تكون مشاعر الحزن لديهم مؤقتة وغير مستمرة.
  • أيضًا قادرين على الاستمتاع بحياتهم اليومية، وممارسة نشاطاتهم الممتعة.
  • بالمقابل، مرضى الاكتئاب يشعرون بالحزن على الدوام.
  • ومن الصعب عليهم الاستمتاع بأحداث حياتهم اليومية.
  • وغالبًا ما يحملون أفكار سلبية تجاه المستقبل.

تشخيص مرض الاكتئاب

عند ظهور أي من أعراض الحزن غير المفسر، والشعور بالإحباط وفقدان المتعة تجاه أمور كانت ممتعة دومًا، يجب التوجه فورًا إلى طبيب الأسرة الخاص، وسيحدد الطبيب التشخيص الصحيح بناء على:

  • فحص جسدي: سيجري الطبيب عدة فحوصات لجسدك وسؤالك أسئلة تتعلق بصحتك، يمكن أن يكون الاكتئاب عرض لمرض آخر خفي.
  • فحوصات مختبرية: على سبيل المثال، فحص الدَّم أو فحص الغدة الدرقية للتأكد من عملها الصحيح.
  • تقييم نفسي: سيسأل الطبيب عن حالتك النفسية، أفكارك، مشاعرك وطبيعة تصرفاتك.
  • يتم تشخيص المريض بالاكتئاب اعتمادًا على فهم تام للأعراض، التاريخ المرضي والتاريخ النفسي.
  • يمكن أن يتم التشخيص بنوع محدد من الاكتئاب، كالاكتئاب الموسمي أو اكتئاب بعد الولادة، بناء على طبيعة الأعراض ووقت ظهورها.
  • كي يتم التشخيص بالاكتئاب بصورة دقيقة، يجب أن تظهر الأعراض بصورة يومية، لأسبوعين متواصلين في الأقل.

علاج الاكتئاب

الاكتئاب من أكثر الأمراض النفسية قابلية للعلاج، تقريبا 80% إلى 90% من الحالات المتلقية للعلاج تتحسن حالتها تدريجيًا. العلاج يتضمن: [5]

  • العلاج النفسي: التحدث مع طبيب نفسي يساعد بصورة كبيرة في تعريف وتغيير الأفكار غير السليمة، والمشاعر المضطربة والتصرفات المختلفة.
  • هناك أنواع عدة من العلاج النفسي، أهمها العلاج المعرفي السلوكي cognitive behavioral therapy (CBT).
  • غالبًا، مدة قصيرة من العلاج النفسي كافية للشفاء، لكن البعض يحتاج إلى أشهر طويلة.
  • الأدوية: وصف أدوية مضادة للاكتئاب، تساعد في تغيير كيمياء الدماغ المسببة للاكتئاب.
  • يوجد الكثير من أدوية مضادة الاكتئاب، وقد يؤخذ الأمر وقتا لمعرفة أي الأنواع أفضل.
  • هناك بعض الآثار الجانبية للأدوية التي تتحسن مع الوقت.
  • إن لم تتحسن الآثار الجانبية، يجب التحدث فورًا إلى الطبيب المختص.
  • الطب الشعبي: مرضى الاكتئاب الطفيف، أو الذين تظهر عليهم الأعراض بصورة غير كبيرة قد يستفيدوا من العلاج الشعبي لتحسن حالتهم النفسية.
  • يمكن الخضوع للعالج بالإبر، المساج أو التنويم المغناطيسي أن يخفف من الأعراض بصورة كبيرة.
  • علاج محفز للدماغ: يساعد هذا في علاج مرضى الاكتئاب الحاد والمصاحب لأعراض ذهانية وهلوسة.
  • يضمن العلاج بالصدمات الكهربائية، التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة وتحفيز العصب المبهم.
  • هناك أيضًا بعض من وسائل تغيير نمط الحياة لتحسين المزاج، يمكن أداءها في المنزل مثل:
  • ممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة.
  • الحصول على نوم منتظم.
  • تناول غذاء صحي وسليم.
  • قضاء أوقات مع الأشخاص المهمين من العائلة والأصدقاء.

كيف تتجنب الإصابة بالاكتئاب؟

لا يمكنك أن تمنع نفسك من الإصابة بالاكتئاب، لكن كحال أي مرض آخر يمكنك أن تقلل من خطر إصابتك به، عبر الالتزام بالتالي:

  • حافظ على نمط نوم منتظم، تجنب السهر الكثير والنوم لساعات طويلة.
  • تحكم في حالة التوتر التي تصيبك، عبر اتباع وسائل تأقلم صحية.
  • مارس التمارين الرياضية بصورة منتظمة.
  • حافظ على وجودك بين أشخاص تحبهم ويهتمون لأمرك.
  • بقاءك في معزِل عن الآخرين يزيد بنسبة كبيرة من خطر إصابتك بالاكتئاب.
  • ثم أن وجودك بين أفراد عائلتك وأصدقائك، يساعد في ملاحظة التغيرات التي تطرأ على حالتك النفسية.

الاكتئاب هو حالة صحية شائعة تصيب ملايين البشر سنويًا، يمكن لأي أحد أن يصاب بالاكتئاب حتى دون سبب واضح. الجيد في الأمر أن الاكتئاب ممكن العلاج والشفاء منه، عند ظهور أي عرض من أعراضه كثيرة التي لوحظ استمرارها لأيام طويلة، تواصل فورًا مع طبيبك من أجل تدارك حالتك الصحية قبل تدهورها.

المراجع

  1.  .↑ webmd.com-depression/guide-detecting-depression-Written by Debra Fulghum Bruce, PhD
    Medically Reviewed by Jennifer Casarella, MD on September 19, 2022-What Is Depression?
  2. nhs.uk-mental-health-conditions-clinical-depression-symptoms-Symptoms – Clinical depression
  3. my.clevelandclinic.org-health-diseases-depression-diagnosis-and-tests-How is depression diagnosed?-by a Cleveland Clinic medical professional on 01/13/2023.
  4. mayoclinic.org/diseases-conditions-depression-diagnosis-treatment-drcBy Mayo Clinic Staff
  5. my.clevelandclinic.org-health-diseases-depression#diagnosis-and-tests-How is depression diagnosed?-by a Cleveland Clinic medical professional on 01/13/2023.
Visited 1 times, 1 visit(s) today